أهمية تعليم البرمجة للأطفال من الصغر

أهمية تعليم البرمجة للأطفال من الصغر

 الكمبيوتر سريع بشكل لا يصدق، ودقيق، ولكنه غبي

بينما البشر بطيئون بشكل لا يصدق، وغير دقيقين، ولكنهم أذكياء

والدمج بين الاثنين قد يؤدي لنتائج مذهلة تفوق الخيال

 

لقد شهدنا جميعا تزايد استخدام التكنولوجيا في كل جانب من جوانب حياتنا اليومية، وبخاصة في مجال التعليم، ويمكن أن تكون التكنولوجيا مصدرًا رائعًا للتعلم والترفيه للأطفال، فمن المهم لأطفالنا أن يدركوا أن جميع البرامج التي يستخدمونها، والألعاب التي يلعبونها يتم إنشاؤها بواسطة الترميز، وأن يعرفوا أن بإمكانهم هم أن يصبحوا مطورين لبرامج وألعاب مشابهة، بدلا من كونهم مستهلكين فقط، من المهم للأطفال أن يفهموا أن القوة المحركة وراء كل هذه التقنيات، هي البرمجة التي تبدأ بالترميز 

ومن خلال هذه المقالة سنحاول تسليط الضوء على أهم فوائد تعليم البرمجة للأطفال من الصغر

أولا: عندما يتعلم الأطفال البرمجة، فإنهم يطورون مهارات التفكير المنطقي، الذي يعتبر مطلبا أساسيا للترميز، حيث تتضمن البرمجة استخدام التعبيرات، والاختيار والتكرار، والجمل الشرطية، ومجموعة من الهياكل المنطقية الأخرى

ثانيا: البرمجة تعلم الأطفال كيفية البناء، وذلك من خلال التفكير بالسبب والنتيجة، لاكتشاف سبب عدم نجاح بعض العبارات البرمجية، ولماذا تعمل  عبارات أخرى، وهذه العملية في الترميز تسمى عملية استكشاف الأخطاء وتصحيحها

 ثالثا: عمليات التفكير والمنطق المستخدمة في تصحيح الأخطاء، يمكن أن تعلم الطفل كيفية استخدام المنطق لحل مشكلة ما، مما يطور مهارات حل المشكلات لديه

رابعا: اكتشاف الأخطاء يدفع الطفل للمحاولة والمثابرة لتحقيق النجاح، والوصول للنتيجة التي يسعى إليها من خلال الرمز البرمجي، ويمكن أن يشجع الطفل على تعلم كتابة الكود بالشكل الصحيح لتقليل الأخطاء والأعطال

Hello Code

  يمكن أن تضع طفلك على المسار الصحيح ليصبح مبرمجًا أو مطورًا أو عالم كمبيوتر ناجحًا

 

خامسا: البرمجة تساعد الأطفال على التطلع إلى الأمام، والتخطيط للمستقبل، عندما يشعر بأنه يملك إمكانية التخطيط وصنع برامجه الخاصة، لأن المبرمجين لا يتحققون فقط من التعليمات البرمجية المكتملة بحثًا عن الأخطاء لتصحيحها، وإنما يحاولون التخطيط لمنع حدوث الأخطاء، فالتخطيط الجيد يمكن أن يمنع وقوع الأخطاء

سادسا: البرمجة تساعد الأطفال على تعلم الصبر والمثابرة، لأنه إذا كان الرمز البرمجي الأول لا يعمل، فهذا سيتطلب محاولة أخرى وربما ثالثة ورابعة للوصول إلى النتيجة المراد تحقيقها

سابعا: الافتقار إلى مهارات البرمجة يعتبر أمية رقمية في يومنا هذا، ومعظم الوظائف المستقبلية تتطلب معرفة أساسية بمهارات تكنولوجيا المعلومات، وهذا يدفعنا لتعليم أبنائنا كيفية البرمجة منذ الصغر، وتطوير مهاراتهم الرقمية 

 … وفي الختام

يمكنك مساعدة طفلك في تعلم البرمجة، وتشجيعه على بدء مغامرة الترميز اليوم من خلال منصة هلو كود، التي يمكن أن تضعه على المسار الصحيح ليصبح مبرمجًا أو مطورًا أو عالم كمبيوتر ناجحًا

 

لمعرفة المزيد عن منصة هلو كود يمكنكم مشاهدة هذا الفيديو

 

يمكنكم التواصل معنا عبر منصة  هلو كود ومتابعتنا عبر منصات التواصل الإجتماعي

           

X